إسلاميكا
welcome to my forum , please sing up now .

طلقتها وأرتحت منها

اذهب الى الأسفل

حصري طلقتها وأرتحت منها

مُساهمة من طرف إسلاميكا في السبت 7 مارس - 18:09:22

طلقتها وأرتحت منها


أخيرا ً طلقتها ، بعد المشاكل اللي جبتهالي ، اقدر دلوقتي أنام وانا مرتاح البال من غير اي مشاكل يااااة صحيح طعم الحرية جميل أوي ، وكمان دلوقتي ممكن أتجوز زميلتي في الشغل .

طبعا ً كل اللي بيقرأ الموضوع بيقول دلوقتي هو سابها ليه وهل سابها وهو عنده عيال ولا لاء ، والمشاكل ديه كانت سببها ايه ؟

بس بيني وبينكم انا مش عاوز اتكلم في الموضوع ده عشان انا اما صدقت اخلص منه .

BUZZ!!!

يا وسيم يا رخم انت جاي ترخم عليه في موضوعي .

وسيم : ايوة يا عم ، يعني انا مستنيك تحكي ، تيجي بعد كل ده تقول انا اما صدقت ارتحت ، أومال بتعمل موضوع ليه ده انت رخم تباته .

رخم تباته طيب اقفل يا ولا والا هرش ميه علي جهازك أحرقهولك ، وخلاص انا هحكي الموضوع للناس ، بس انا مش عاوزك جنبي يلا أمشي .

معلش يا جماعة انت عارفين وسيم عقلة عقل أطفال ، وعشان تباته ديه لازم اتكلم ...

انا أسمي محمد طارق ، وعندي 29 سنه ، وموظف في شركة استيراد وتصدير ، وبقبض مبلغ محترم و ...

BUZZ!!!

وسيم : انت بتدور علي عروسة ولا ايه ، يا عم ما تقرفنيش ، وأدخل في الموضوع ، والا هحذف لك الموضوع .

طيب يا عم ما تزقش كده ، هتكلم أهوه ...

المشكلة بدأت يا جماعة ( عشان وسيم ما يزعلش ) بعد شهر من الجواز ، جاي نازل بقي الشغل ، ولسه هحط ريحة ، لاقتها

بتقول لي : انت بتحط ريحة وانت رايح الشغل ليه ، ما انت كنت قاعد في البيت ما بتحطش ريحه ؟

قومت رادد باستغراب : ريحه في البيت ليه يعني هو انا بلاقي الفلوس في الأرض !

المهم يعني نفضت لها .

قالت : انت بتنفضلي ليه انا مش عجباك ؟

قلت : لاء يا حبيبتي عجباني بس انا مستعجل .

وجاي بديلها فلوس عشان اما تيجي تعمل الأكل .

قالت : ايه ده ، دول بس ، ده بابا كان بيدي لماما 150 جنية كل يوم .

قلت : ان لسه علي قدي وانتي عارفه كده ( وقلت في نفسي الله يرحم أبوها الي كان بيدي أمها 5 جنية وكانوا بيقضوا طول اليوم عند قرايبهم عشان المصاريف ) .

قالت : اة ، ماهي ماما قالت كده ، قالت انك هتجوعني .

( قلت في نفسي منها لله )

وروحت قائل : ايه الي دخل أمك في الموضوع !

قالت : انت هتغلط كمان في ماما ؟

قلت لها: ولا هغلط ولا حاجة ، وقومت نازل ...

ومن اليوم ده وخناقة الصباح ديه ، لازم تبقي موجودة ، زي طبور الصباح كده في المدارس ، بس يا جماعة ان المشكلة خلصت علي كده كان يبقي كويس ، لأن طول الأيام الي عشتها معاها كان طول اليوم خناقات ، يعني اما كنت أجاي من الشغل اللاقيها لسه هتعمل الأكل ، أقولها ما عملتهوش ليه تقولي أصل كنت بتفرج علي المسلسل ... ومسلسل ... وفيلم ... ،

لاء ومش كده وبس ، الي بيغيظني اكتر في الموضوع أني اما أكون قاعد أجازة ألاقيها بتتفرج علي برامج عن الأكل وكده . لكن اما أجي أكل ألاقي الأكل عاوز الرمي ، بس لازم أكله عشان دافع فيه فلوس ، وبعد أما أخلص الأكل اللاقيها تقولي النشرة التفصيلية ليومها الحافل بالمسلسلات والأفلام ، وبعد كده تطلع جنبي علي السرير و ...

BUZZ!!!

وسيم : سرير ايه يا محمد فيه بنات بتشوف الموضوع ؟

محمد : ياعم انا ما كنتش هقول علي الي في دماغك ، يا ابني نقي تفكيرك شوية .

بعد أما خلصنا من وسيم نكمل الحكاية ...

وبعد كده تطلع جنبي علي السرير وتنظر بعينيها الساحرتين الي في وداعه ، وتقول لي وانت عاملت ايه في الشغل ، وانا طبعا ً اتدلق زي الجردل و ...

وسيم : ما انت جردل يا محمد .

محمد : ياااة جماعة حد يشيل الشخص ده من قصادي انا كده مش هأعرف اخلص لكم الموضوع .

وسيم : خلاص انا سكت خالص .

محمد : طيب اما نشوف ، ونكمل مع بعض ...

وانا طبعا ً اما تقول لي كده أقولها علي كل الي حصل ، فتقوم هي بكل براءة ...

تقول : طيب وايه أخبار هند الي معاك في المكتب .

قلت لها : بتسلم عليك .

قالت : يعني أتكلمت معاها .

قلت : طبعا ً مش معايا في المكتب علي طول .

ولقتها فجائه قامت من السرير ...

وقالت : أة ما هو طبعا ً انت سيبني انا هنا وقاعد تأخذ وتدي مع الهانم ، ما أنا خلاص ماليش اي لازمة في حياتك ، كل يوم تقعد تلبس وتتشيك وانت رايح للهانم ، واما تيجي تبقي عاوز تاكل وتقعد علي النت وبعد كده تنام وخلاص علي كده .

فرديت وقلت : يعني أيه الي يريحك دلوقتي أروح الشغل كل يوم وانا معفن ، وبعدين ايه تروح لها ديه هو انا بروح لها الشقة ، انا بروح الشغل وهي زميلتي في الشغل مش أكثر ، وكمان انا برجع من الشغل تعبان .

فتقولي : ما هو بابا اما كان بيرجع من الشغل كان بيقعد يتكلم مع ماما وكان بيخرج معاها كل يوم .

فقلت : اة ماهو طبعا ً لازم يخرج كل يوم - ( وقلت في نفسي عشان ما يتضربش بالجزمة ) - عشان ما كانش بيشتغل ، وأما كان بيروح الشغل كان بيروح الشغل ساعة ولا أثنين .

هي طبعا ً كالعادة ما سكتتش ، وقالت : والله ، ده بابا بس الفترة الأخيرة الي بيرجع بدري لكن قبل كده كان أما بيرجع من الشغل كان بيتفسح هو وماما .

فقلت : طبعا ً ماهو زهقان منك ، يعني حتي اما الراجل بيرجع من الشغل بيسيبك ويمشي .

فقالت : انا ماشي يا محمد والله لا اقول لماما .

فقلت : قولي لماما ولبابا ، بس انا عاوز انام دلوقتي عشان اروح الشغل .

وده يا جماعة كان يوم من ايام الشقاء معها .

وسيم : BUZZ!!! ، طيب ما الخناقات ديه بتحصل في كل البيوت .

محمد : بس مش كل يوم ، انا اتخنقت منها ، كل يوم أبقي راجع البيت وعاوز أخذها في حضني ، وعاوز أحكي لها علي المشاكل الي حصلت معايا في الشغل ، وعاوزها تقف جنبي . اللاقيها ولا أكني جيت ، وأول ما أدخل تبدأ بالمرشح اليومي . يعني انا مش أنسان يا وسيم ، المفروض أرتاح شوية ، مش أتعب في الشغل وفي البيت كمان ، وحتي الحاجة الوحيده الي برتاح عليها ( النت ) تقعد تغلس علي وانا قاعد عليه ، وتقولي ما تدخل علي مواقع الموضة ومواقع الطبخ و ...

وسيم : طيب وبنتك لاجين هتعمل فيها ايه ؟


محمد : لاجين ، لاجين ديه أجمل حاجة في حياتي ، انا مش متخيل حياتي من غيرها ، ده انا يا وسيم ، كنت كل اما أجاي افتح بابا الشقة تجري عله ، وتقعد تقول بابا بابا ، وما أوصفلكش شعور السعادة الي كان بيبقي عندي قد أيه ، كنت بأحس أن لسه في حد بيحبني لشخصي مش زي أمها أهم حاجة عندها الفلوس .

وسيم : انت ما جاوبتش عن سؤالي برضه ، هتعمل ايه مع بنتك ؟

محمد : معلش اصل مره وحده افتكرتها ، فبرائتها غطت علي تفكيري . انا يا سيدي اتفقت مع منال ( طلقتي ) أني أخذ بنتي كل يوم جمعة اقعد معاها طول اليوم وهأرجعها لها أخر اليوم .

وسيم : أوك ، وبكده أنتهي الموضوع يا جماعة ...

ابو تريكة : BUZZ!!! ، لسه يا عم وسيم أنا عاوز اسأل محمد كام سؤال كده علي الماشي ؟

وسيم : طيب يا عم تريكة اتفضل .

محمد : أتفضل يا ابو تريكة .

ابو تريكة : انت ما كلمتلناش عن ايه الي حصل اثناء حمل لاجين ولا عن اللي حصل اثناء تسميتها ولا ايه اللي بيحصل بعد اما خلفتها ؟

محمد : انا ان اتكلمت عن الحكاية كلها الناس هتتخنق ، وكمان انا هتخنق أكثر منهم ، عشان انا كل اما افتكر مواقفي مع منال أتخنق أكثر ، فعشان كده اكتفيت بحياتي الأولي مع منال ، لأن كل تصرفتها معايا من بعد شهر العسل امتدت لغاية اما طلقتها ، بس طبعا ً ، اما خلفت لاجين تصرفتها اختلفت شوية ، لأنها ما كنتش بتهتم بلاجين ، وكانت بتسيب لاجين تعيط وتقعد تتفرج علي المسلسلات او تكلم امها علي التليفون ، يعني موال تاني يا ابو تريكة .

ابو تريكة : طيب ، هل انت ندمان انك سبت مراتك ؟

محمد : انا ندمان فعلا ً ، بس لأني في يوم حبتها ، بس انت عارف ، وانا في وسط الندم ده ، بقول لنفسي لولا اني اتجوزت منال ما كنتش أحسن حاجة في حياتي هتحصل ، وهي أنجاب بنت لاجين .

ابو تريكة : ربنا يخليها لك .

محمد : الله يخليك .

ابو تريكة : طيب سؤال أخير بقي عشان نقفل الموضوع ، ايه نصحتك لشباب اللي هيشوفوا الموضوع ؟

محمد : ان لازم الواحد اما يجي يختار واحده عشان يتجوزها ، يكون أخر معيار لأختيار الزوجة هو الشكل ، لأني انا اخترت حسب الشكل وطلعت واحده ما تعرفش اي حاجة عن معني الحياة الزوجية والواجبات الي علي الزوجة .

ويا جماعة الجواز مش بوس وأحضان و ...

الجواز أسرة ، وفي اعتقادي أن الغالبية العظمة ما يعرفوش يعني ايه أسرة ، وياريت الي يشوف الموضوع ده يفكر في كلامي كويس .

ابو تريكة : بشكرك يا محمد وبشكر وسيم ، وان شاء الله الموضوع يطلع كويس ويعجب الناس وتستفيد منه .

تأليف وأخراج : ابو تريكة .

انتاج : شركة ابو تريكة للأنتاج الفني .

عام : 2009 .
avatar
إسلاميكا
admin
admin

عدد المشاركات : 1392
العمر : 28
نقاط : 38528
تاريخ التسجيل : 05/07/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://e6lamica.yoo7.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى